قول حاجي خليفة في كشف الظنون عن الإحياء

كتاب إحياء علوم الدين إحياء علوم الدين  للإمام، حجة الإسلام، أبي حامد: محمد بن محمد الغزالي، الشافعي. المتوفى: بطوس، سنة 505، خمس وخمسمائة. وهو: من أجل كتب المواعظ، وأعظمها. حتى قيل فيه: إنه لو ذهبت كتب الإسلام، وبقي (الإحياء) أغنى عما ذهب. وهو: مرتب على أربعة أقسام: ربع العبادات، وربع العادات، وربع المهلكات، وربع المنجيات.…